صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4171

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الخراز: مذكرة تفاهم مع جيبوتي في مجال المرأة

«نسعى إلى تطوير الخدمات هناك والاستفادة من خبراتهم»

وقّعت وزارة الشؤون الاجتماعية، أمس، مذكرة تفاهم في مجال شؤون المرأة مع جيبوتي، بحضور وزير الشؤون سعد الخراز، ووزيرة المرأة والأسرة في جيبوتي، مؤمنة حسن، وسفير جيبوتي لدى البلاد محمد مؤمن.

وقال الخراز، في تصريح على هامش حفل التوقيع: «سعدنا خلال اليومين الماضيين بزيارة الوزيرة حسن، حيث اطلعت على تجربة الكويت في رعاية الفئات الخاصة وشؤون ذوي الإعاقة، إذ تسعى من خلال الزيارة إلى تطبيق ما يمكن في جيبوتي، كما التقت العديد من الجمعيات الخيرية وبيت الزكاة، خصوصا أن لهم مشاريع في جيبوتي».

وأشار الوكيل إلى أن المذكرة تتمحور بعدة بنود رئيسة، منها رعاية المرأة، من خلال الأسر المنتجة والمشاريع المتناهية الدخل والضمان الاجتماعي، لافتا إلى أن التنفيذ سيكون من خلال خبرات تبادل الزيارات بين البلدين، مؤكدا سعي الكويت الدائم إلى الوقوف بجانب أشقائها في جميع المجالات، ومنها ما يتعلق بالجانب الاجتماعي، كما نسعى إلى تطوير الخدمات في جيبوتي، والاستفادة بما لديهم من خبرات ونقلها إلى الكويت.

50 مليون دينار

إلى ذلك، وحول حصيلة التبرعات خلال شهر رمضان الماضي، قال الخراز إن «إجمالي حصيلة التبرعات خلال العام الماضي بلغ 50 مليون دينار، وقد يستغرق جمع حصيلة العام الحالي بعض الوقت، حيث تعكف الجمعيات المشاركة على موافاة الوزارة بالحساب الختامي لما تم تحصيله خلال الشهر الفضيل»، لافتا إلى أن بعض الجمعيات أوردت بياناتها وبانتظار بقية البيانات من بقية الجمعيات، آملاً أن يتجاوز إجمالي التبرعات حصيلة العام الماضي.

وبشأن قيام الفرق التطوعية بجمع التبرعات، بين أنه قبل بدء شهر رمضان، شكلت الوزارة فرق لمتابعة الجمعيات الخيرية بالتنسيق مع الجهات المعنية من وزارة الداخلية والبلدية وبقية الجهات، بهدف ضبط عملية الجمع، مضيفا أن «عدد الزيارات تجاوز 1000 زيارة لهذه الفرق، ولله الحمد ما نتج من مخالفات لم يرقَ إلى الجسيمة»، مشيرا إلى أن هناك بعض المخالفات البسيطة، وأي شخص يجمع من دون هوية، تتخذ الفرق بحقه الإجراءات اللازمة.

من جانبها، توجهت الوزيرة مؤمنة حسن، بالشكر للكويت برئاسة قائد العمل الإنساني سمو الأمير، والشعب الكويتي لما تقدمه من دعم لجيبوتي وشعبها في المجالات كافة، مشيرة إلى أنها اطلعت على المشاريع والخدمات الاجتماعية التي تقدمها الكويت للمجتمع.

من جهته، قال السفير الجيبوتي لدى البلاد إن «الوزيرة حظيت باهتمام خاص من المؤسسات التي زارتها واطلعت على خبرة الكويت في عدة مجالات، منها حماية الطفل والمرأة والمعاقين والفئات التي تحتاج إلى الرعاية، كما اطلعت على خبرة الجمعيات الأهلية والخيرية، على أمل تستفيد منها ونقلها إلى وزارتها»، لافتا إلى أنه تم توقيع اتفاقية مذكرة تفاهم بين البلدين، وإن شاء الله يتم تبادل الخبرات، حيث ستستفيد جيبوتي من خبرة الكويت في هذه المجالات.

حسن تشيد بمشروعات «الرحمة العالمية»

أشادت وزيرة المرأة والأسرة في جيبوتي مؤمنة حسن بالعمل الخيري الكويتي بصفة عامة، وجمعية الرحمة العالمية بصفة خاصة.

جاء ذلك خلال زيارتها مقر الجمعية بصحبة سفير جيبوتي لدى الكويت محمد مؤمن، ومديرة إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات هدى الراشد، حيث كان في استقبالها الأمين المساعد لشؤون القطاعات فهد الشامري. وقالت حسن إن علاقتها بالجمعية بدأت منذ أكثر من 5 سنوات، مبينة أن مشروعات الرحمة العالمية الإنسانية والخيرية لها أثر كبير، خصوصا في مجال الرعاية التعليمية والصحية، وتوفير فرص العمل من خلال المراكز المهنية. وأضافت أن هناك العديد من المشروعات المميزة لـ«الرحمة العالمية» في جيبوتي، ومنها مستشفى جراحات القلب والمخ والأعصاب وقسطرة القلب، ومجمع الرحمة التعليمي، والعديد من المدارس التي يحوز خريجوها المراكز الأولى على مستوى الجمهورية.