صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4222

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الوزراء»: ضرورة إيجاد الحلول العاجلة والمؤقتة لظاهرة زحف الرمال «السافي»

تخصيص الأراضي اللازمة لإقامة مساكن مؤقتة لعمال الشركات

  • 19-08-2019 | 19:51
  • المصدر
  • KUNA

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وبعد الاجتماع صرح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح - بما يلي:

بمناسبة انتهاء موسم الحج لهذا العام بنجاح كبير عبر المجلس في مستهل اجتماعه عن عظيم الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولحكومة المملكة العربية السعودية الشقيقة على الجهود الكبيرة والعناية الكريمة التي أحيط بها ضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام طيلة إقامتهم في المملكة كما أشاد المجلس بما حققه موسم الحج لهذا العام من نجاح متميز ومستوى رفيع من حيث الترتيبات الأمنية والرعاية الطبية التي وفرتها المملكة الشقيقة لضيوف الرحمن والتسهيلات والتنظيم الدقيق والإنجازات المتطورة والمتواصلة التي تم تحقيقها في مجال مشروعات الحج وخدمة ورعاية المقدسات الشريفة والتي ساهمت في تأمين سبل أداء شعائر الحج في يسر وسهولة وأمان سائلا المولى العلي القدير أن يجزى الأشقاء في المملكة خير الجزاء.

ثم استمع المجلس إلى شرح قدمه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح حول نتائج الزيارة التي قام بها للبلاد وزير الشؤون الخارجية في جمهورية إيران الإسلامية الصديقة محمد جواد ظريف وفحوى المحادثات التي أجراها والتي تناولت مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تطويرها في كافة المجالات بالإضافة إلى بحث القضايا محل الاهتمام المشترك وبحث آخر المستجدات والتطورات السياسية على الساحتين الإقليمية والدولية وكذلك الوضع الأمني وسبل تعزيز الاستقرار في المنطقة والحفاظ على حرية الملاحة في الخليج العربي.

كما أحاط نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد ناصر الصالح المجلس علما بنتائج مشاركته في حفل توقيع الترتيبات الانتقالية في جمهورية السودان الذي أقيم في الخرطوم يوم السبت الماضي وقد أبدى مجلس الوزراء عن ارتياحه بالاتفاق على الوثيقة الدستورية النهائية بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير في جمهورية السودان معربا عن أمله في أن تشكل هذه المبادرة لعودة الاستقرار والأمان وتحقيق التقدم والازدهار في السودان الشقيق.

ثم أحيط المجلس علما بالتقرير الدوري الثالث للجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب بشأن التحضير لعملية التقييم المتبادل القادم لدولة الكويت وذلك عن الفترة من (أبريل حتى يونيو 2019).

كما استعرض المجلس المقترحات المتعلقة بالآليات والتصورات المقدمة من قبل وزارة الصحة والتي تستهدف معالجة أسباب تراكم المطالبات المالية للعلاج بالخارج مستقبلا وضمان عدم تكرارها.

ثم تدارس المجلس توصية لجنة الخدمات العامة بشأن مشروع المدن العمالية في جنوب الجهراء وقرر مجلس الوزراء تكليف بلدية الكويت بالتنسيق مع كل من (وزارة المالية والهيئة العامة للقوى العاملة والجهات الأخرى المعنية) للمضي قدما في إجراءات إنشاء المشروع وتخصيص الأراضي اللازمة لإقامة مساكن مؤقتة لعمال الشركات التي تنفذ مشاريعها خارج المناطق الحضرية وذلك ضمن مساحة التشوين المخصصة للمشروع على أن تتولى بلدية الكويت رفع تقرير كل ثلاثة أشهر إلى مجلس الوزراء بما تم في هذا الشأن كما قرر المجلس تكليف الهيئة العامة للقوى العاملة بالتنسيق مع كافة الجهات الحكومية بشأن السماح للشركات المتعاقدة معها على مشاريع حكومية بتوفير السكن المناسب لعمالها ضمن مساحة التشوين المخصصة للمشروع وذلك حتى الانتهاء من إنجاز مدن العمال على أن تتولى الهيئة تفعيل دورها في الرقابة والتدقيق في هذا الشأن مع التأكيد على كافة الجهات الحكومية بضرورة تضمين الشروط المرجعية لعقودها بندا يلزم الشركات التي سيتم التعاقد معها والتي يبلغ عدد عمالتها اللازمة لتنفيذ التزاماتها التعاقدية مع الجهة أكثر من (1000) عامل بإسكان العمالة التابعة لها في المدن العمالية.

كما تدارس مجلس الوزراء أيضا توصية اللجنة بشأن آلية تشغيل الخدمات العامة لمدينة صباح الأحمد والخيران السكنيتين وقرر المجلس تكليف الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بالتنسيق مع (وزارة الكهرباء والماء والمؤسسة العامة للرعاية السكنية والجهات الأخرى المعنية) لسرعة اتخاذ الإجراءات المناسبة لإنجاز أعمال التشجير اللازمة بمدينتي صباح الأحمد والخيران السكنيتين وفق الجدول الزمني المعد من قبل المؤسسة العامة للرعاية السكنية وموافاة المؤسسة العامة للرعاية السكنية بما ينتهي إليه الأمر خلال شهر من تاريخه كما قرر تكليف الهيئة العامة للطرق والنقل البري بالتنسيق مع كل من (وزارة المالية ووزارة الأشغال وبلدية الكويت والمؤسسة العامة للرعاية السكنية) لضرورة إيجاد الحلول العاجلة والمؤقتة لمعالجة ظاهرة زحف الرمال (السافي) وتراكم الأتربة على الطرق السريعة التي تعاني من نفس الظاهرة بدولة الكويت وعلى صعيد الحل الجذري لهذه المشكلة فقد قرر المجلس تكليف الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية بالتنسيق مع معهد الكويت للأبحاث العلمية لإيجاد أفضل الحلول لظاهرة زحف الرمال (السافي) وتراكم الأتربة على الطريق السريعة المؤدية إلى مدينتي صباح الأحمد والخيران السكنيتين وباقي الطرق السريعة وموافاة مجلس الوزراء بما ينتهي إليه الأمر خلال شهر من تاريخه.

ثم ناقش المجلس توصية اللجنة بشأن التقرير الدوري المقدم من المؤسسة العامة للرعاية السكنية حول سير العمل على ضوء الخطة التنفيذية والجدول الزمني لمشروع مدنية المطلاع الإسكاني حتي تاريخ 30/4/2019 وقرر المجلس تكليف الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بالتنسيق مع كل من (وزارة الكهرباء والماء والمؤسسة العامة للرعاية السكنية والجهات المعنية) لسرعة استلام موقع الحزام الشجري واتخاذ الإجراءات الكفيلة بإنجاز أعمال التشجير بمشروع مدينة المطلاع السكنية واستعمالات المياه المطلوبة لتلك الأعمال وفق رؤية المؤسسة بهذا الشأن وموافاة المؤسسة العامة للرعاية السكنية بما ينتهي إليه الأمر خلال شهر من تاريخه.

كما اطلع المجلس على توصية اللجنة بشأن الاقتراح المقدم من الإدارة العامة للاطفاء بشأن إنشاء مناطق تخزينية في محافظات دولة الكويت وقرر المجلس تكليف بلدية الكويت بالتنسيق مع الإدارة العامة للاطفاء والجهات ذات العلاقة لدراسة الموضوع من كافة جوانبه الفنية والإجرائية ووضع التصورات والمقترحات المناسبة لتنظيم مناطق تخزينية في مختلف محافظات دولة الكويت وذلك لتجنب السلبيات المترتبة على ظاهرة استغلال البعض لسراديب السكن الخاص والاستثماري في استعمالات التخزين المختلفة وحصر كافة القسائم والمواقع المخصصة للجهات الحكومية التي لم يتم استغلالها في أعمال التخزين المختلفة لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة بشأنها للاستفادة منها كمساحات تخزينية تتوافق مع اشتراطات الأمن والسلامة والمعايير الصحية والبيئية المعمول بها في هذا الشأن وموافاة مجلس الوزراء بما ينتهي إليه الأمر خلال شهر من تاريخه.

ومن جانب آخر أبن مجلس الوزراء المغفور له باذن الله تعالى وزير الدولة لشؤون البلدية السابق فهد عبدالله الحساوي والذي إنتقل إلى رحمة الله تعالي مؤخرا مستذكرا بكل التقدير الجهود المخلصة والخدمات التي قدمها طيلة فترة خدمته في مختلف المجالات والميادين سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

ثم بحث مجلس الوزراء الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي وفي هذا الصدد عبر مجلس الوزراء عن ادانه واستنكار دولة الكويت الشديدين للاعتداء الإجرامي الذي تعرض له حقل الشيبة البترولي في المملكة العربية السعودية الشقيقة والذي يستهدف أمن واستقرار المملكة وإمدادات الطاقة العالمية داعيا المجتمع الدولي لاتخاذ التدابير اللازمة لوقف هذه الأعمال الإجرامية وبما يجنب المنطقة المزيد من التوتر وعدم الاستقرار وقد أكد مجلس الوزراء وقوف دولة الكويت التام إلى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية وصيانة أمنها واستقرارها.

كما أدان مجلس الوزراء الممارسات الأمنية التعسفية التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي واقتحامها باحات المسجد الأقصى والهجوم على المصلين بعد صلاة عيد الأضحى وما يمثل مساسا واستفزازا لمشاعر كافة المسلمين وانتهاكا صارخ للمواثيق والأعراف الدولية ويدعو المجتمع الدولي لممارسة مسؤولياته في الضغط على الكيان الصهيوني لاحترام القرارات والمواثيق الدولية ووضع حد لمثل هذه الممارسات التعسفية والتعدي على المقدسات الدينية مؤكدا حق الشعب الفلسطيني الكامل في الكرامة والحرية والسيادة على أرضه ومقدساته.

ثم أعرب المجلس عن خالص تعازيه وخالص مواساته إلى جمهورية الصين الشعبية الصديقة جراء إعصار (ليكيما) الذي ضرب عدة مناطق شرقي الصين مؤخرا والذي أسفر عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين.

ومن جانب آخر أدان المجلس التفجير الإرهابي الذي استهدف حفل زفاف في العاصمة الأفغانية (كابل) يوم أمس والذي أسفر عن وقوع عدد كبير من القتلى والجرحى.

كما أدان المجلس التفجير الإرهابي الذي استهدف مسجدا بالقرب من مدينة كويتا في باكستان مؤخرا والذي أسفر عن وقوع عدد من الضحايا والمصابين مؤكدا على موقف دولة الكويت المناهض للعنف والإرهاب.