صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4226

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدساني: محاسبة الجراح حتمية بسبب المخالفات

الدلال سأل وزير الداخلية عن لعبة FORTNITE

  • 11-09-2019

بينما وجّه الدلال سؤالاً إلى وزير الداخلية عن لعبة FORTNITE، أكد العدساني أن محاسبة الجراح مسألة حتمية.

قال النائب رياض العدساني ان مصروفات وزارة الداخلية ارتفعت خلال السنوات العشر الفعلية بنسبة %44 ليبلغ إجماليها في السنة المالية 2017/2018 نحو 1.1 مليار دينار، مؤكدا أن محاسبة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح حتمية بسبب كثير من المخالفات المسجلة من الجهات الرقابية بالإضافة إلى الاختلالات في الوزارة وعدم الالتزام بتنفيذ قرارات ولا التقيد بقواعد الميزانية او المشاريع مما أدى إلى تراجع العديد من الأمور.

وأوضح العدساني في تصريح صحافي انه يتطلب من "الداخلية" تقييد المصروفات والالتزام بقواعد الميزانية لضبط الإنفاق، والاصل للوزارة التقيد بالقوانين والأنظمة واللوائح.

وأضاف ان أبرز ملاحظة على الحساب الختامي لوزارة الداخلية للسنة المالية 2017/2018 كمية المناقلات بين البنود، حيث بلغت نسبة البنود التي أجريت عليها مناقلات %78 مما يفقد الميزانية دورها الرقابي كأداة ضبط للمصروفات خاصة في السنة المالية الأخيرة.

وأوضح أن ديوان المحاسبة من خلال رقابته المسبقة سجل ملاحظات في مختلف الأوجه المالية والقانونية والفنية خلال السنة المالية 2017/2018 ما بين مناقصة عامة أو محدودة وممارسات وعقود التوريد وغيرها، حيث درس الديوان 62 موضوعا سجل على إثرها 49 ملاحظة وهي على النحو التالي: تراخي الجهة في استكمال المستندات المطلوبة، الأمر الذي أدى لرد الموضوعات بالإضافة إلى بقاء الموضوعات بالجهة قبل عرضها على الديوان، وكذلك عدم التزام الجهة بالدراسة والتوصية خلال المدة المحددة من الجهاز المركزي للمناقصات، ولم يقتصر عند هذا الحد وإنما تم الارتباط قبل العرض على ديوان المحاسبة مما يعد مخالفة مالية، لافتا إلى عدم موافقة الديوان المسبقة.

وقال العدساني انه قد أحيل إلى لجنة الميزانيات كتاب رسمي من ديوان المحاسبة بشأن تعمد بعض الجهات المشمولة برقابته بعدم إجراء التحقيق اللازم في المخالفات المالية المرتكبة، كما عقدت اللجنة اجتماعا بحضور ديوان المحاسبة لمناقشة كتابها سالف الذكر، وزود اللجنة بتقرير محدث، موضحا انه قد أورد الديوان في تقريره المحدث أن هناك 3 مخالفات مالية على وزارة الداخلية، مبينا أنها من الجهات المتعنتة في التعامل مع طلباته بشأنها، كما سجل ديوان المحاسبة في تقريره السنوي للسنة المالية 2017/2018 عدد 3 مخالفات مالية على وزارة الداخلية بشأن إغفال الوزارة لدور ديوان المحاسبة بعدم العرض عليه وأخذ موافقته المسبقة قبل التعاقد.

من جانبه، وجه النائب محمد الدلال سؤالا برلمانيا الى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، قال فيه: قد اشتكى العديد من أولياء الأمور والأسرة من المواطنين والمقيمين من خلال ما يتم عرضه من ألعاب الكترونية وبرامج مخالفة للقانون ومدمرة للأخلاق ومثال على ذلك الضجة حول لعبة (FORTNITE) وهي لعبة خادشة للحياء والأخلاق ومثيل ذلك من برامج وألعاب الكترونية.

وعلى ضوء ما سبق طلب اجابته عن الاتي: ما هو دور وزارة الداخلية بصفة عامة ثم إدارة مكافحة الجرائم الالكترونية بوزارة الداخلية في الوقاية من المخالفات والجرائم المخالفة للدستور والقانون مما يتعلق بالألعاب والبرامج الالكترونية التي تبث عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وبصفة خاصة ما إجراءات إدارة مكافحة الجرائم الالكترونية في التعامل مع الأطراف المسوقة والناشرة والمستفيدة من اللعبة الالكترونية التي تطلق عليها (FORTNITE) والتي أثير بشأنها ضجة مؤخراً؟ وهل تم اتخاذ الإجراءات القانونية بشأن من خالف القانون في هذا الموضوع أم لا؟

واضاف: ما إجراءات وتحركات وبرامج وزارة الداخلية في شأن حماية الأسرة الكويتية والنشء الكويتي من الاثار السلبية لعدد من البرامج والألعاب والاستخدامات في وسائل التواصل الاجتماعي والتي تهدف إلى تدمير أخلاق المجتمع وبث الانحلال المخالف للشريعة الإسلامية والقانون؟ وهل هناك تعاون بين وزارة الداخلية (إدارة مكافحة الجرائم الالكترونية بوزارة الداخلية) وهيئة الاتصالات للتوعية من خلال البرامج.