توقيف شخص يحمل مواد قابلة للاشتعال في كاتدرائية تاريخية بنيويورك

  • 19-04-2019 | 02:35
  • المصدر
  • AFP

أعلنت شرطة نيويورك توقيف رجل ليل الأربعاء الخميس بعدما دخل إلى كاتدرائية القديس باتريك في المدينة وهو يحمل عبوتي بنزين وولّاعات، بعد أيام من الحريق الذي اندلع في كاتدرائية نوتردام الباريسية.

وأفاد نائب مفوض شرطة نيويورك جون ميلر أن الموقوف قال إنه كان يختصر الطريق عبر المرور من الكاتدرائية بعد نفاد الوقود من سيارته، لكنه اعتبر أن إجاباته كانت «غير مترابطة وتنطوي على مراوغة».

وسيحال الموقوف إلى القضاء لتوجيه ثلاث اتهامات له وهي محاولة الحرق وتهديد حياة الآخرين والاقتحام، على ما أفاد متحدث آخر باسم الشرطة الخميس.

وقال جون ميلر للصحافيين عند مدخل الكاتدرائية الواقعة في قلب حي مانهاتن «لا نعرف بماذا كان يفكر وما كانت دوافعه».

وأشارت الشرطة إلى أن عنصر أمن في الكاتدرائية أوقف المشتبه به وأبلغه بأنه لا يمكنه دخول المبنى وهو يحمل هذه المواد.

وقال ميلر «انسكب بعض البنزين على الأرض عندما طلب منه الخروج» ما دفع عناصر قسم مكافحة الإرهاب في شرطة نيويورك لتوقيفه بعد مساءلته.

وأوضح أن «روايته الأساسية كانت أنه يمر عبر الكاتدرائية، ونفدت سيارته من الوقود».

وأضاف «عندما ألقينا نظرة على السيارة لم تكن خالية من الوقود فتم احتجازه».

وأفاد المسؤول أن المشتبه البالغ من العمر 37 عاماً «معروف لدى الشرطة» التي تحقق في سجله القضائي والجنائي، هذا الرجل المقيم في ولاية نيوجيرزي كان أستاذاً لمادة الفلسفة في جامعة «ليمان كولدج» في نيويورك.

وبحسب وسائل إعلامية عدة، كان المشتبه به يحمل تذكرة سفر صالحة لرحلة الذهاب فقط إلى روما ليوم الخميس.

وبدأت أعمال بناء كاتدرائية القديس باتريك في منتصف ثمانينات القرن التاسع عشر واستكملت عام 1878، وتم توسيعها لاحقاً بينما استكملت عملية كبيرة لترميمها في 2015 لمناسبة زيارة البابا فرنسيس.